Women's Earth & Climate Action Network, International
The Women's Earth & Climate Action Network is a solutions-based, multi-faceted effort established to engage women worldwide to take action as powerful stakeholders in climate change and sustainability solutions. For Our Earth and Future Generations A project of Women's Earth and Climate Caucus and its partner eraGlobal Alliance

نساء العالم تدعو إلى اتخاذ إجراءات عاجلة بشأن تغير المناخ وإيجاد حلول مستدامة

 

 مهننا،انتماءاتنا وهوياتنا الوطنية.

نحن المعلمات والعلماء والمزارعات والصيادين والمعالجات والمساعدات والعاملات وسيدات الأعمال والكاتبات  والفنانات وصانعات القرار والناشطات والقادة والمفكرات. نحن نعمل في قاعات السلطة، قاعات الإيمان وقاعات منازلنا.

نجتمع لرفع أصواتنا للدفاع عن الأرض مع احترام السرد الثقافي، كاستعادة, احترام وتجديد" وكذا الاستعاضة عن سرد "الهيمنة، والاستنزاف وتدمير" الطبيعة

نحن ملتزمات بالانتقال من مستقبل خطر إلى مستقبل واعد، لحشد النساء من جميع أنحاء العالم للانضمام معا والعمل على جميع المستويات حتى يتم حل أزمة المناخ.

الديباجة

 

تغير المناخ يهدد الحياة كما نعرفها على موقعنا الوحيد وكوكبنا الأرضأطفالنا، أحفادنا وجميع الأجيال القادمة هم في خطر. الأنظمة الطبيعية التي تعتمد عليها جميع الكائنات الحية معرضة للخطر

ارتفاع درجات الحرارة في العالم حوالي 1.5 - 2.0 درجة مئوية محتبسة بالغلاف الجوي من جراء غازات الاحتباس الحراري ( غازات الدفيئة ) المنبعثة إلى يومنا هذا.

العالم يسير نحو ارتفاع بمعدل درجة الحرارة يصل إلى 4 درجة مئوية ( 7.2 درجة فهرنهايت ).  العلماء يحذرون مرارا وتكرارا من هذا الارتفاع الذي قد يسبب اضطرابات الأنظمة البشرية والطبيعية على نطاق واسع لم يسبق لها مثيل, وكدا انعدام الأمن الغذائي والمائي، وخسارة لا تحصى في الحياة البشرية.

إنا نشهد بوتيرة كبيرة، الظواهر الجوية البالغة الشدة، من جفاف وفيضانات و تشريد الملايين في جميع أنحاء العالم.

 الالتزامات الدولية و الاستجابات الوطنية من الحكومات لم تعادل تصاعد حدة الاستعجال وبذلك فالمجتمعات المحلية هي التي تتحمل وطأة الأمر

البشرية في أزمةتزود خطير بالكربون،  أ زمة مناخ ملحة. هذه الأزمة ليست فقط حقيقة علمية، بل أيضا ملزمة أخلاقيا بالعمل.

الأجيال المقبلة معتمدة على قدرتنا على إيجاد حل لتغير المناخ قبل فوات الأوان.

 هو الوقت لإعلان مستقبل مستدام الآن

من بين الفئات الأكثر ضعفا من جراء تغير المناخ, النساء والشعوب الأصلية، وأولئك الذين يعيشون في فقر مدقع

اضطراب المناخ، بما في ذلك الكوارث وآثارها الدائمة، يهدد سبل العيش و الرفاهية حول أنحاء العالم

الاستهلاك والإنتاج غير المستدامين يعكس مكاسب التنمية في شمال العالم وجنوبه : نساء ورجال الدول الصناعية لديهم مسؤولية تثقيف أنفسهم ، ودراسة نظرتهم للعالم ، الالتزام بالعمل ، وان يكونوا مثالا يحتذي به 

لا أحد، أو تنظيم، مجتمع، محافظة، منطقة، أو أمة قادر وحده على حل التحدي المتمثل في تغير المناخ

حان وقت للتعاون على الصعيد العالمي كما لم يحدث من قبل.

إنا قادمات معا للمطالبة بانتقال عادل وضروري من الوقود الأحفوري إلى مصادر الطاقة المتجددة وذلك للحد من الاستهلاك لدى

أسرنا ومجتمعاتنا المحلية وكذا تبني نمط حياة ذو جودة عالية ومنخفض الآثار

 

إنا قادمات معا لتبني طريقة جديدة للعيش مع بعضا البعض ومع الأرض,

لدينا الخيار : بين مسار الخطر المستمر و مسار نحو العدالة المناخية ومستقبل الطاقة الآمنة والنظيفة . إنا في وسعنا و

يجب علينا الانضمام معا كنساء لاتخاذ إجراءات وتدابير بمسؤوليات مشتركة ولكن متباينة وذلك لتحقيق الاستدامة.

يجب علينا أن نعمل الآن لأجل أنفسنا، ولأجل الأجيال القادمة، لأجل جميع الكائنات الحية على هذه الأرض الأم

إعلان

 

نحن مجتمعات من ثقافات وخلفيات متنوعة

نحن مجتمعات من مختلف الجنسيات والأديان والأسر والمهن

نحن مجتمعات للدفاع عن أبنائنا وأحفادنا، وأجيال مابعد

نحن مجتمعات للدفاع عن الحيوانات والنباتات والنظم الطبيعية التي هي تحت الحصار

نحن مجتمعات ومتحدات في  تضامن لإنماء حركة نسائية عالمية للعمل على المناخ والحلول المستدامة

نحن مجتمعات لجعل العالم يلاحظ أن النساء سوف تتخذن إجراءات على جميع المستويات لتفادي مسار الارتفاع في درجات 

الحرارة العالمية إلى 4 درجات مئوية (7.2 درجة فهرنهايت)

نحن مجتمعات لضمان احترام سيادة المجتمعات في تخطيط وتحديد مصائرها في إطار مستقبل مزدهر

 

نحن مجتمعات لاتخاذ الإجراءات اللازمة ورسم مسار جديد.

 

العلم واضح, لا مزيدا من النقاش. وقت العمل هو الآن

سوف نرد على زيادة تعرض البشرية للمخاطر بالزيادة في التزامنا

نحن نعلم أنه في حين أن النساء هن من بين الأكثر تأثرا سلبا من جراء اضطراب المناخ، فنحن أيضا المفتاح لخلق حلول لأزمة المناخ

نحن نقف معا لتسريع حركة العمل النسائية العالمية للمناخ.

نحن، المرقعون أدناه، ندعو أنفسنا ومجتمعاتنا، وحكوماتنا إلى:

 

إلغاء خطط تطوير الكربون في المستقبل وتحقيق تركيز ثنائي أوكسيد الكربون في الغلاف الجوي إلى أقل من 350 جزء في المليون.

 

التجرد من تطورات الوقود الأحفوري الخطيرة والملوثة - محطات توليد الطاقة باستخدام الفحم ، تكسير الصخر الزيتي، التنقيب عن النفط الرملي  في المياه العميقة وكدا الإلغاء التدريجي لإعانات الوقود الأحفوري؛ 

 

فرض سعر للكربون وتنفيذ رسوم الكربون والضرائب على المعاملات المالية؛

التفاوض وإبرام، معاهدة مناخ دولية ملزمة للاتفاقية الإطار للأمم المتحدة حول التغييرات المناخية وذلك لخفض انبعاثات الكربون بنسبة 80٪عن مستويات عام 1990 بحلول عام 2050؛

 

انجاز صندوق التكيف في إطار مفاوضات اتفاقية الأمم المتحدة الإطار حول التغييرات المناخية وذلك لبناء قدرة المجتمعات المحلية الأكثر تأثرا بالتغير المناخي على التأقلم.

 

الاستثمار في ثورة طاقية مع توسع هائل وسريع للصيانة وكفاءة استخدام الطاقة، من خلال:

 

- تنفيذ زيادة جذرية في معايير الكفاءة و

 

-توليد 100٪ من الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة 

 

-تحفيز الحفظ وتخفيض الاستهلاك، خاصة في شمال الكرة الأرضية؛

 

إدراك أن الانتقال إلى الطاقة المتجددة لا يبرر أو يتطلب الزيادة في مشروعات  السدود المائية الضخمة، والوقود الحيوي والزراعة الأحادية الكبرى للكتل الحيوية التي تسبب النزوح وانعدام الأمن الغذائي ، وانتهاكات حقوق الإنسان و إزالة الغابات؛

 

رفض مخططات تخفيض انبعاثات الغاز الدفيئة التي تأتي من التكنولوجيات ذات المخاطر العالية التي تخلق ضررا لا يمكن إصلاحه على الإنسان والصحة العالمية بما في ذلك رمال القار ، والغاز الصخري ، والطاقة النووية ، و الهندسة الجيولوجية؛ 

 

تنفيذ وتبني مسؤوليات مشتركة ولكن متباينة من أجل حل أزمة المناخ بين دول الشمال ودول الجنوب.

 

تنفيذ مؤشرات اقتصادية وهياكل جديدة  تشجع على الاستدامة ،ومعيشة جيدة ، وكدا التخلي عن نماذج النمو التي لاحدود لها.

إدراك أن ميراث المياه العذبة على كوكب الأرض هو تحت التهديد و أن والإفراط في استخراج المياه و نزوحها هو السبب الرئيسي لفوضى المناخ. من ضروري اذن  لاستعادة استقرار المناخ وضع خطة قوية لحفظ وحماية واستعادة مستجمعات المياه في العالم و إعادة بناء صحة النظم الإيكولوجية المائية ؛

 

اتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية واحدة من ألنظم الأساسية لدعم الحياة لديناوهي المحيطات البرية في العالم - من خلال حماية 20 ٪ من محيطات العالم بحلول عام 2020 و 40 ٪ بحلول عام 2040على مستوى المحميات البحرية والملاجئ,  

 

الوفاء بالاتفاقات الدولية القائمة على مساواة المرأة و تغير المناخ عن طريق:

 

ضمان تنفيذ برامج وسياسيات التغيير المناخي مستجيبة للنوع الاجتماعي.

 

ضمان أن جميع الآليات المالية للمناخ تتبنى المبادئ المتفق عليها دوليا بشأن المساواة بين الجنسين وعدم التمييز، وحقوق الإنسان وكدا تمكين المرأة

 

 الاعتراف بأن سياسة مناخية تراعي الفوارق بين الجنسين  هي لفائدة الرجال والنساء والأطفال والكوكب؛

 

الاحترام والتعلم من المعارف الإيكولوجية التقليدية، الحكمة وخبرة شعوب العالم  الأصلية؛

 

احترام وتنفيذ حقوق المرأة، وحقوق الشعوب الأصلية، وحقوق الطبيعة وحقوق الأجيال المقبلة؛

 

اتخاذ إجراءات فردية على أساس يومي وذلك  لتجنب فوضى المناخ و لتنفيذ حلول على جميع المستويات.

 

إنا نقدم هذه الدعوة الواضحة إلى نساء رجال العالم.

 

يرجى الانضمام إلينا من خلال التوقيع  على إعلاننا واتخاذ إجراءات عاجلة حول التغيير المناخي و كدا إيجاد حلول مستديمة.

 

 

صدق على هذا الإعلان  مندوبي القمة العالمية للأرض ,المرأة والمناخ ،

سبتمبر 20-23 2013، نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية

 

تتعهد التزامكم من خلال التوقيع على بيان إعلان أدناه: